تركيا تقصف قوات موالية للنظام السوري بعد دخولها منطقة عفرين
الثلاثاء 20 فبراير-شباط 2018 الساعة 07 مساءً / الفجر الجديد ـ متابعات
عدد القراءات (458)
أفادت مصادر إعلام كردية وسورية حكومية أن تركيا قصفت قوات موالية للحكومة السورية دخلت منطقة عفرين بموجب اتفاق مع القوات الكردية. فيما حذرت روسيا من انقسام سوريا بسبب الصراع بين تركيا والأكراد في شمال سوريا.
أكدت مصادر كردية ووسائل إعلام سورية أن القوات التركية قصفت اليوم الثلاثاء (20 شباط/فبراير 2018) المناطق التي دخلت إليها القوات السورية في مدينة عفرين، التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية، الواقعة شمال غربي البلاد .
وكان التلفزيون السوري قد عرض لقطات لقافلة من مقاتلين موالين للحكومة يدخلون منطقة عفرين التي يسيطر عليها الأكراد اليوم الثلاثاء.
من جانبها، قالت وحدات حماية الشعب الكردية السورية اليوم الثلاثاء إن دمشق أرسلت مقاتلين إلى منطقة عفرين في شمال غربي البلاد للمساعدة في التصدي لهجوم تركي.
وقال نوري محمود المتحدث باسم الوحدات في بيان "لبت الحكومة السورية الدعوة واستجابت لنداء الواجب وأرسلت وحدات عسكرية... للتمركز على الحدود والمشاركة في الدفاع عن وحدة الأراضي السورية وحدودها".
وشوهدت عشرات الأليات العسكرية والسيارات السورية تحمل مئات المقاتلين لدى دخولها عفرين وهي تحمل أسلحة متوسطة ورشاشات وترفع العلم السوري عبر معبر الزيارة الذي يربط عفرين مع بلدتي نبل والزهراء في ريف حلب الشمالي الغربي.
وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان دخول قوات موالية للنظام السوري منطقة عفرين اليوم، وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن "دخل مقاتلون بالمئات إلى منطقة عفرين بعد ظهر الثلاثاء".
ويأتي دخول قوات موالية للنظام في دمشق منطقة عفرين في إطار اتفاق بين الحكومة السورية وقوات وحدات الشعب الكردية برعاية روسية.
من جانبه، حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، من انقسام سوريا بسبب الصراع بين تركيا والأكراد في شمال سوريا. وقال لافروف اليوم إنه من غير المقبول أن يتم استغلال "مشكلة الأكراد" لزرع الفوضى في المنطقة وتقسيم دول.
ونقلت وكالة أنباء (إنترفاكس) الروسية عن لافروف قوله إنه على قناعة بأن تركيا يمكنها حماية مصالحها الأمنية المشروعة من خلال الحوار مع الحكومة السورية.
في الوقت نفسه، ذكر لافروف أن بلاده تتفهم سواء موقف تركيا أو موقف الأكراد، وطالب بالحفاظ على وحدة أراضي سوريا أثناء حل الصراع على منطقة عفرين السورية الحدودية.
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال في وقت سابق الثلاثاء إن تركيا أحبطت نشرا محتملا لقوات سورية في منطقة عفرين بعد محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وقال أردوغان للصحفيين بعد كلمة ألقاها في البرلمان "تم إيقاف (الانتشار السوري) بشكل جاد بالأمس... لقد تم إيقافه".
وردا على سؤال عما إذا كان نشر القوات توقف بعد محادثات مع بوتين قال أردوغان "نعم لقد توقف بعد هذه المحادثات".
وتعهد في كلمة أمام أعضاء حزبه الحاكم العدالة والتنمية بأن يبدأ حصار عفرين قريبا. وقال "سيبدأ حصار وسط مدينة عفرين بسرعة خلال الأيام المقبلة. بهذه الطريق سيتم قطع المساعدات الخارجية للمنطقة والمدينة ولن تتوفر للتنظيم الإرهابي سبل التفاوض مع أحد".
 أفادت مصادر إعلام كردية وسورية حكومية أن تركيا قصفت قوات موالية للحكومة السورية دخلت منطقة عفرين بموجب اتفاق مع القوات الكردية. فيما حذرت روسيا من انقسام سوريا بسبب الصراع بين تركيا والأكراد في شمال سوريا.
أكدت مصادر كردية ووسائل إعلام سورية أن القوات التركية قصفت اليوم الثلاثاء (20 شباط/فبراير 2018) المناطق التي دخلت إليها القوات السورية في مدينة عفرين، التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية، الواقعة شمال غربي البلاد .
وكان التلفزيون السوري قد عرض لقطات لقافلة من مقاتلين موالين للحكومة يدخلون منطقة عفرين التي يسيطر عليها الأكراد اليوم الثلاثاء.
من جانبها، قالت وحدات حماية الشعب الكردية السورية اليوم الثلاثاء إن دمشق أرسلت مقاتلين إلى منطقة عفرين في شمال غربي البلاد للمساعدة في التصدي لهجوم تركي.
وقال نوري محمود المتحدث باسم الوحدات في بيان "لبت الحكومة السورية الدعوة واستجابت لنداء الواجب وأرسلت وحدات عسكرية... للتمركز على الحدود والمشاركة في الدفاع عن وحدة الأراضي السورية وحدودها".
وشوهدت عشرات الأليات العسكرية والسيارات السورية تحمل مئات المقاتلين لدى دخولها عفرين وهي تحمل أسلحة متوسطة ورشاشات وترفع العلم السوري عبر معبر الزيارة الذي يربط عفرين مع بلدتي نبل والزهراء في ريف حلب الشمالي الغربي.
وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان دخول قوات موالية للنظام السوري منطقة عفرين اليوم، وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن "دخل مقاتلون بالمئات إلى منطقة عفرين بعد ظهر الثلاثاء".
ويأتي دخول قوات موالية للنظام في دمشق منطقة عفرين في إطار اتفاق بين الحكومة السورية وقوات وحدات الشعب الكردية برعاية روسية.
من جانبه، حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، من انقسام سوريا بسبب الصراع بين تركيا والأكراد في شمال سوريا. وقال لافروف اليوم إنه من غير المقبول أن يتم استغلال "مشكلة الأكراد" لزرع الفوضى في المنطقة وتقسيم دول.
ونقلت وكالة أنباء (إنترفاكس) الروسية عن لافروف قوله إنه على قناعة بأن تركيا يمكنها حماية مصالحها الأمنية المشروعة من خلال الحوار مع الحكومة السورية.
في الوقت نفسه، ذكر لافروف أن بلاده تتفهم سواء موقف تركيا أو موقف الأكراد، وطالب بالحفاظ على وحدة أراضي سوريا أثناء حل الصراع على منطقة عفرين السورية الحدودية.
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال في وقت سابق الثلاثاء إن تركيا أحبطت نشرا محتملا لقوات سورية في منطقة عفرين بعد محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وقال أردوغان للصحفيين بعد كلمة ألقاها في البرلمان "تم إيقاف (الانتشار السوري) بشكل جاد بالأمس... لقد تم إيقافه".
وردا على سؤال عما إذا كان نشر القوات توقف بعد محادثات مع بوتين قال أردوغان "نعم لقد توقف بعد هذه المحادثات".
وتعهد في كلمة أمام أعضاء حزبه الحاكم العدالة والتنمية بأن يبدأ حصار عفرين قريبا. وقال "سيبدأ حصار وسط مدينة عفرين بسرعة خلال الأيام المقبلة. بهذه الطريق سيتم قطع المساعدات الخارجية للمنطقة والمدينة ولن تتوفر للتنظيم الإرهابي سبل التفاوض مع أحد".
(رويترز، أ ف ب، د ب أ)

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الفجر الجديد نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز ??? ??????? حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة عربية ودولية
السديس يتعرض لإهانة وتوبيخات في جنيف
مواضيع مرتبطة
"واشنطن بوست": البيت الأبيض يدرس شنّ ضربة عسكرية جديدة ضد النظام السوري
تحطم طائرة روسية في قاعدة حميميم في سوريا (تفاصيل)
استراليون يطالبون بإصدار تشريع ضد برامج التحويل الديني القسري
إيران تضاعف إنتاجها الصاروخي لـ3 أمثاله
صافرات الإنذار تدوي في المستوطنات الواقعة في محيط قطاع غزة
العثور على حطام الطائرة الايرانية المفقودة في جبال زاغروس
الجيش المصري يصدر البيان الثامن عن عملية "سيناء-2018"
بسبب اسرائيل .. ثلاث دول عربية تنظم مؤتمرا لمقاطعة البضائع الأمريكية
"طالبان" باكستان تؤكد مقتل نائب زعيمها في غارة أمريكية وتعلن خلفه
قتيل و55 مصاب في انفجار داخل مسجد في مدينة بنغازي شرق ليبيا